جوريم

نوفمبر 23, 2018
المقالات

عالم الجنّ والعفاريت

رحلة المنطاد فوق كابادوكيا في جوريمي
تقع منطقة جوريم أو جوريمي كما تُسمى أيضًا في وادي كبادوكيا وسط تركيا، وهي من الأماكن المحببة للسائحين، ويحيطها السحر والجمال والغموض أيضا، وتختلف السياحة هنا عن اسطنبول وانطاليا، فلا يوجد فنادق فخمة وشواطئ خلابة، وإنما صخور ذات أشكال غريبة وعجيبة كما أن الفنادق في جوريمي مُتنوعة بحيث أن بعضها عبارة عن كهوف مثيرة توفر تجربة رائعة للمبيت، وتُعد الحديقة الوطنية في جوريم أحد أهم المناطق السياحية في هذه المنطقة، حيث يمكن القيام برحلة إلى المحمية الطبيعية بتكلفة دخول 20 ليرة وجولة لعدة ساعات، كما يمكن التخييم وقضاء ليالي في الأودية العجيبة، وتشمل الجولة استكشاف وادي الحب ووادي الحمام ووادي الورد، ومداخن العفاريت التي يعتقد السكان المحليون بأنها مساكن الجن والعفاريت.
تأخذكم الحديقة بأشكالها ومنحوتاتها الصخرية ذات الأشكال المبهرة مما يجعلها مثالية لالتقاط الصور النادرة، وعلى بعد 8 كم من مدينة جوريم يوجد المتحف المفتوح الذي يضم عددا من البيوت والكنائس المحفورة بالصخر، والتي كان يلجأ المسيحيون إليها لممارسة عبادتهم بعيدا عن الاضطهاد والبطش، من أبرز معالم المتحف ما يعرف ب “الكنيسة المظلمة” التي تضم منحوتات ورسومات على الجدران غاية في الروعة، ويتسلل إليها الضوء الخافت لمزيد من السكينة والهدوء، ولا تنسوا بعد جولة العجائب هذه أن تقوموا برحلة على متن المنطاد لرؤية وادي كبادوكيا ومعالم الحديقة الوطنية، تبدأ الرحلة قبل دقائق من شروق الشمس وتضم كل مجموعة قرابة 13 شخصا بتكلفة 130 يورو، إنها فرصة لمراقبة شروق الشمس أو حتى الغروب إذا فاتتكم الرحلة الصباحية، جهزوا كاميراتكم لالتقاط أروع المشاهد حيث تتعانق الصخور والصحراء مع لون الشمس الذهبي في رحلة سماوية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *